يتردد حسب مصادر مقربة من جامعة كرة القدم أن وحيد خاليودزيتش ليس مصابا بفيروس كورونا، ولكن تم تقديم هذا المبرر فقط من أجل إلغاء الندوة الصحفية التي كان مقررا أن يعقدها الناخب الوطني أمس للكشف عن لائحة المنتخب الوطني التي سيواجه بها كل من السودان وغينيا في الجولتين الأولى والثانية من تصفيات كأس العالم 2022..

ومرد هذا الإلغاء حسب ذات المصادر أن وحيد غضب لإعلان الجامعة على لائحته قبل أن يكشف عنها هو في الندوة الصحفية، وأيضا للإنتقادات التي تعرض لها من داخل الجامعة نفسها بخصوص تجاهله للاعبين متألقين حاليا مع أنديتهم لم يستدعيهم وهم في قمة توهجهم وفي مقدمتهم حكيم زياش لاعب تشيلسي الإنجليزي ونصير مزراوي لاعب أجاكس الهولندي، في حين أنه استدعى لاعبين من دون جاهزية أو تنافسية مثل سفيان أمرابط لاعب فيرونتينا الإيطالي ومنير الحدادي لاعب إشبيلية الإسباني،

كما استدعى لاعبين من دون خبرة ويصعب الحكم عليهم وفي مقدمتهم سفيان العكوش وسفيان القرواني. وللحفاظ على أجواء هادئة، وتفاديا لتقديم أي مبررات واهية لبعض اختياراته الضبابية خلال الندوة الصحفية، فقد ألغت الجامعة هذه الندوة التي كان مقررا أن يعقدها وحيد أمس بدعوى أنه مصاب بفيروس كورونا. وتفيد نفس المصادر أن وحيد لن يظهر في التدريبات الأولية للأسود لمنح مصداقية لمبرر إلغاء الندوة..

في حين أنه إذا كان مصابا بالفعل فإن عليه أن يغيب عن المبارتين معا سواء المباراة الأولى التي سيخوضها الأسود أمام منتخب السودان يوم 2 شتنبر المقبل أو المباراة الثانية التي سيحل خلالها ضيفا على منتخب غينيا يوم 6 من ذات الشهر.