مازال بلد الوليد يرفض العرض الذي تقدم به نادي بوردو الفرنسي للتعاقد مع جواد يميق حيث قدم مبلغ مليوني (2) أورو، وهو ما اعتبره الفريق الإسباني عرضا “غير جذاب ولا يستحق أن يناقش”.. في وقت يرفض فيه يميق نفسه عروضا سعودية مؤكدا أنه يفضل الإستمرار في اللعب على أعلى مستوى والبقاء في أوروبا.

يحدث هذا في الوقت الذي تؤكد فيه تقارير إعلامية إسبانية أن بلد الوليد يعتبر يميق لاعبا نموذجيا لا يجب التفريط فيه لأنه يملك القدرة على القيام بواجباته الدفاعية على أحسن وجه سواء بقي الفريق في القسم الإسباني الثاني، أو حقق الصعود وعاد للعب على مستوى بطولة “الليغا”